مقتل أكثر من 20 عنصراً من النظام والفصائل المسلحة بمعارك شمالي حماة

المزيد من الخسائر البشرية والمادية، في ظل التصعيد المستمر ضمن المنطقة العازلة، بين قوات النظام السوري من جهة، والفصائل المسلحة وهيئة تحرير الشام الإرهابي من جهة أخرى.
وفي حصيلة جديدة لتلك الخسائر، وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل أكثر 20 عنصراً من قوات النظام والفصائل المسلحة والإرهابية، جراء عمليات مباغتة لتمركزات قوات النظام، على محاور التماس بريف حماة الشمالي والشمالي الشرقي.

استشهاد مدنيين جراء قصف بري وجوي للنظام في المنطقة العازلة

بالتزامن مع ذلك أفاد المرصد الحقوقي باستشهاد عدد من المدنيين، جراء القصف بالقذائف الصاروخية والغارات الجوية من قبل قوات النظام في المنطقة العازلة.

المرصد أكد استشهاد أربعة أشخاص وإصابة عدد آخرين بجروح، جراء قصف صاروخي وجوي نفذته قوات النظام على قرية سلة الزهور بريف جسر الشغور غربي إدلب وأطراف معرة النعمان.

عشرات الغارات الجوية نفذتها طائرات النظام الحربية والطائرات الروسية، على عدة مناطق بأرياف إدلب، الجنوبية والشرقية والجنوبية الشرقية.

كما استهدفت الغارات الجوية والقصف الصاروخي عدة مناطق بريفي حماة الشمالي والشمالي الغربي، بالتزامن مع استهداف عدة مناطق جنوبي وغربي حلب، ومحور كبانة بجبل الأكراد شمالي اللاذقية.

قد يعجبك ايضا