اليمن: مدير برنامج الأغذية العالمي يحذر من احتمال تعليق المساعدات

يبدو أن ما يمر به المدنيون من نقص في المساعدات الغذائية والدوائية وما آلوا إليه في مناطق سيطرة الحوثيين كانت بسبب تصرفات الأخيرة، حيث حذر ديفيد بيزلي مدير برنامج الأغذية التابع للأمم المتحدة حركة الحوثي بتعليق المساعدات الغذائية في اليمن تدريجياً معللاً سبب ذلك غياب استقلالية العمل في مناطقهم وتحوليهم المساعدات لأغراض غير مخصصة لها فعلياً.

وقال بيزلي لمجلس الأمن الدولي، بأنهم إذا لم يتلقوا تأكيدات من الحوثي بخصوص الموضوع، فسيبدأون تعليق المساعدات الغذائية تدريجياً، وعلى الأرجح قرب نهاية هذا الأسبوع، ودعا بيزلي الحوثيين إلى تركهم ليقوموا بعملهم كما هو، دون أي تدخل فيها.

وأضاف المسؤول الأممي أن برنامج الأغذية العالمي لم يكن قادرا على تنفيذ الاتفاقيات مع الحوثيين بشأن تسجيل الأشخاص المحتاجين.

ويقوم برنامج الأغذية العالمي بإطعام ما يربو على عشرة ملايين شخص شهرياً، إلا أن بيزلي صرح بأنه ليس متأكداً ما إن كانت المساعدات التي يقدمونها تذهب لمن هم في أمس الحاجة لها.

كما نوه بيزلي في الوقت نفسه إلى أن تحويل المساعدات لأغراض أخرى ليس قاصرا على المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون.

هذا ولم يخرج أي تعليق بعد من الحوثيين على تصريحات بيزلي. بيد أن محمد علي الحوثي، رئيس اللجنة الثورية العليا للحوثيين، أبلغ رويترز هذا الشهر بأن برنامج الأغذية العالمي أصر على السيطرة على بيانات القياسات الحيوية وقال إن هذا انتهاك للقانون اليمني.

قد يعجبك ايضا