المرصد: مقتل 7 عناصر وجرح 9 من النظام بهجومٍ للفصائل شمال اللاذقية

على الرغم من غياب الطيران في سماء المنطقة العازلة منذ مساء الأحد، غير أن المعارك العنيفة لم تهدأ بين قوات النظام السوري والفصائل المسلحة المدعومة من تركيا وعلى رأسها هيئة تحرير الشام الإرهابية.

المرصد السوري لحقوق الإنسان قال إن سبعةَ عناصر من قوات النظام السوري قتلوا، وجُرج تسعةٌ آخرون، بالإضافة إلى مقتل عنصر للفصائل المسلحة، جراء هجومٍ للأخيرة على مواقع لقوات النظام بمحور عين العشيرة في جبل التركمان بريف اللاذقية الشمالي.

المرصد أضاف أن عدد القذائف الصاروخية للنظام السوري ارتفع إلى 190 قذيفة على مناطق في قرى وبلدات الأربعين وجبل شحشبو واللطامنة وغيرها بريف حماة الشمالي، بالإضافة إلى خان شيخون ومعرة حرمة في القطاع الجنوبي من محافظة إدلب.

وارتفع عدد القتلى إلى أكثر من 1600 منذُ بدء التصعيد الأعنف ضمن منطقة خفض التصعيد، بينهم حوالي أربعمئة مدني نصفهم من الأطفال والنساء بحسب المرصد.

قوات الاحتلال التركي تستقدم رتلاً عسكرياً نحو المنطقة العازلة

من جانب آخر، استقدمت قوات الاحتلال التركي رتلاً عسكرياً جديداً نحو الأراضي السورية، مؤلفاً من 20 آلية عسكرية، متجهاً نحو نقاط المراقبة التابعة للاحتلال، المنتشرة ضمن المنطقة العازلة.

وقصفت قوات الاحتلال التركي أهدافاً للنظام، رداً على استهداف الأخير نقاط مراقبة لها في سوريا، فيما اعتبرت روسيا القصف التركي تصعيداً غير مقبول.

قد يعجبك ايضا