قتلى وجرحى في غارات للتحالف العربي على صنعاء

على وقع التوتر المتصاعد في المنطقة ووسط المفاوضات الجارية في اليمن، شن التحالف العسكري بقيادة السعودية غارات جوية على صنعاء، وذلك بعد يومين من هجوم شنته جماعة الحوثي بطائرات دون طيار استهدف محطتي ضخ نفط في الرياض أدت إلى إيقافها.

وبحسب ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصادر طبية في صنعاء، فإن غارات التحالف العربي أسفرت عن مقتل ستة أشخاص وإصابة آخرين، في حين أفاد سكان عن سماعهم دوي انفجارات بشكل متواصل في مناطق متفرقة.

ضربات أكد التحالف في بيان، بأنها جاءت بناء على معلومات عسكرية واستخبارية تشتمل قواعد ومنشآت عسكرية ومخازن أسلحة وذخيرة تابعة لجماعة الحوثي، مشيراً إلى أن الغارات حققت أهدافها بدقة.

البيان أضاف أيضاً بأن عمليات التحالف ستستمر بما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني، حتى يتم تحييد هذه الأهداف العسكرية والمشروعة، بحسب وصف البيان.
الرياض تحمّل طهران مسؤولية هجمات الحوثي ضدّها

وتأتي الضربات الجوية بعد يومين على هجوم شنته جماعة الحوثي ضد محطتي ضخ لخط أنابيب نفط رئيسي في السعودية غرب الرياض بطائرات من دون طيار، ما أدى إلى إيقاف ضخ النفط فيه.

واتهمت السعودية إيران يوم الخميس بإعطاء الأوامر للحوثيين بمهاجمة منشآتها النفطية. وقال وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير في تغريدة ان الحوثيين جزء لا يتجزأ من قوات الحرس الثوري الإيراني ويأتمرون بأوامره.

كما تتزامن هذه التطورات مع تصاعد في التوتر بين إيران والولايات المتحدة في الخليج، وبعد أن تعرّضت يوم الأحد أربع سفن بينها ثلاث ناقلات نفط تحمل اثنان منها علم السعودية لأعمال وصفت بـ “التخريبية” قبالة الإمارات.

وبحسب منظمات إنسانية، فإن النزاع اليمني المستمر منذ العام 2014 تسبب حتى الآن بمقتل عشرات آلاف الاشخاص، بينهم عدد كبير من المدنيين وأحدث أزمات داخلية متكررة كان الشعب اليمني المتضرر الأكبر منها.

ولا يزال هناك 3,3 ملايين نازح، فيما يحتاج أكثر من 24 مليون شخص، أي أكثر من ثلثي السكان، الى مساعدة، بحسب الأمم المتحدة التي تصف الأزمة الإنسانية في اليمن بأنها الأسوأ في العالم حالياً.

قد يعجبك ايضا