السودان: ترويكا غربية تحث على التوصل إلى اتفاق سريع لإرساء حكم مدني

بعد تعثُر المحادثات بين قادة قوى الحرية والتغيير السودانية المعارضة، والمجلس العسكري الانتقالي، حثت الولايات المتحدة وبريطانيا والنروج الأطراف السودانية، على التوصل سريعاً، إلى اتفاق ينقل السلطة الى حكم مدني في البلاد.

الترويكا الغربية التي سبق وأن قامت بوساطة في نزاعات السودان، قالت في بيان إن السودان يحتاج وعلى وجه السرعة، إلى اتفاق بين الأطراف، ينهي هذه الفترة من عدم اليقين وعدم الاستقرار، وبناء توافق وطني في الآراء بشأن المستقبل.

البيان الذي نُشِر على صفحة السفارة الاميركية في الخرطوم، قال إن أي نتيجة لا تؤدي الى تشكيل حكومة بقيادة مدنية، وتضع سلطة الحكم الاساسية مع المدنيين، لن تستجيب لإرادة الشعب السوداني المُعَبَّرِ عنها بوضوح، للانتقال إلى حكم مدني.

الدول الثلاث أوضحت في بيانها، أن عدم التوصل إلى اتفاق بين طرفي المفاوضات، سيؤدي إلى تعقيد التعامل الدولي، وسيجعل من الصعب على هذه الدول، العمل مع السلطات الجديدة لدعم التنمية الاقتصادية في السودان.

وكانت الولايات المتحدة وبعض الدول الغربية، دعت إلى إرساء حكم مدني في السودان، عقب الإطاحة بالرئيس عمر حسن البشير، في الحادي عشر من أبريل نيسان الماضي، على إثر احتجاجات شعبية شملت جميع أنحاء البلاد.

وتأتي دعوة الترويكا هذه، بعد تعثر المحادثات بين المجلس العسكري والمعارضة، التي تعتزم الإعلان عن إضراب سياسي عام، ردّاً على تعثر المحادثات بين الطرفين، بشأن تسليم السلطة للمدنيين.