اختتام منافسات الدوري الفرنسي لكرة القدم

يحط قطار الدوري الفرنسي رحاله في محطته الأخيرة بإقامة الجولة الثامنة والثلاثين والتي تشهد عدة لقاءات مهمة أبرزها لقاء مرسيليا وضيفه مونبلييه، ويدخل أبناء الجنوب اللقاء بعد أن أحيوا أمالهم بالمنافسة على مركز مؤهلٍ للدوري الأوروبي الموسم المقبل بانتصارهم الكبير على تولوز بخمسة أهداف لهدفين، ليرفع الفريق رصيده لثمانية وخمسين نقطة في المركز السادس بفارق نقطة واحدة عن مونبلييه الخامس ومن هنا تكمن أهمية اللقاء لأصحاب الأرض، وسيكون مرسيليا مطالباً بالفوز حصراً لضمان التأهل لليوروباليغ باعتبار أن التعادل لن يكون كافياً لتحقيق هذا الهدف.
على الضفة المقابلة يخوض مونبلييه اللقاء بعد فشله في تحقيق الفوز بالجولة الماضية بسقوطه في فخ التعادل على ارضه أمام نانت بهدف لهدف، ويدخل الفريق مباراة مارسيليا بخياري الفوز أو التعادل ليحجز بطاقته في اليوروباليغ، وهو قادر على ذلك خاصة وأن الفريق لم يتذوق طعم الهزيمة منذ خسارته أمام نيس بهدف دون رد في الجولة الحادية والثلاثين للبطولة، وكان مونبلييه قد فاز ذهاباً على مرسيليا بثلاثية.
وفي بقية اللقاءات ستشهد الجولة منافسة شرسة للهروب من شبح الهبوط بين أندية كان وأميان وموناكو، حيث يستضيف كان الثامن عشر بثلاثة وثلاثين نقطة نادي بوردو بمباراة يسعى من خلالها أصحاب الأرض لتحقيق الفوز حصراً بانتظار تعثر أميان السابع عشر لضمان بقاءه بين الكبار، أما أميان فيستقبل على ملعبه نادي جانجون الذي ودع دوري الدرجة الأولى في مباراة مهمة، وستكون النقاط الثلاث كافية للفريق ليستمر موسماً آخر بين كبار الكرة الفرنسية، فيما يرحل موناكو لمدينة نيس لملاقاة فريقها ويكفي فريق الإمارة الفرنسية نقطة التعادل لضمان البقاء في دوري الدرجة الأولى وتبقى كل الخيارات واردة في هذه اللقاءات.

قد يعجبك ايضا