مصادر استخباراتية: الهجوم على سوريا نفِّذ عبر البحر

كشفت تقارير استخباراتية إسرائيلية، بأن الهجوم الذي استهدف مواقع في مدينة مصياف ومحيطها غرب حماة، نفذ عبر البحر بخلاف المرات السابقة، واستهدف مصنعاً لصواريخ زلزال 2 الإيرانية.
وقالت مصادر إعلامية إسرائيلية، إن الهجوم نفذ بصواريخ موجهة عبر البحر، على بعد 250 كيلومتراً، واستهدف تقنيات النقل والإمداد، والصواريخ الدقيقة التي بنيت على أطراف مدينة مصياف.
وأوضحت المصادر أنه تم تدمير صواريخ إيرانية من نوع “زلزال 2” خلال الهجوم بواسطة صواريخ كروز التي يصل مداها إلى نحو 300 كيلو متر.
وكشفت إيران في سبتمبر العام الماضي، عن مشروع لتطوير صواريخ زلزال 2، وتحسين قدراتها بتحويلها من صواريخ عادية إلى دقيقة.
وكانت وسائل إعلام تابعة للنظام السوري أفادت أن إسرائيل أغارت على مواقع في مصياف فجر السبت، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى، وتدمير بعض المباني.

قد يعجبك ايضا